انا ايف عالمك المتميز فى وصفات الصحة والجمال و طريقة عمل وصفات طبخ ,اكلات و الوصفات الطبيعية , دايت,تخسيس كل ما يهم ايف

صحة وجمال | تعرفي على الفرق بين "الكشط"و "القيئ" لدي الطفل


تعرفي على الفرق بين “الكشط”و “القيئ” لدي الطفل

لهن – يحدث لدى الأطفال بعض الأعراض التى تتسبب في قلق الأم في أيامه الأولي ، لكن متى تستطيع الأم أن تحدد متى يحتاج الطفل إلى تدخل الطبيب.

على سبيل المثال لا تعرف بعض الأمهات الفرق بيت “الكشط” و”القيئ” ، ويشير أخصائي الأطفال أحمد الخطيب إلى أن “القشط” عملية تحدث بدون اي مجهود من الطفل أثناء نومه وتتسبب في خروج اللبن من جانب الفم سواء كان مجبن أو سايل.

وهناك فرق بين الكشط والقيئ الذي يحتاج مجهود أكبر واندفاع لمحتويات أمعاء الطفل ، فإذا كان الطفل يتألم ويبكي باستمرار ووزنه لا يزيد أو يوجد أي التهابات مرافقة لكحة أو استمر الكشط لأكثر من عمر سنة ونصف يجب استشارة الطبيب لأن في هذه الحالة قد يكون الطفل مصاب بارتجاع عنيف أو مصاب بحساسية اللبن أو أمراض جراحية أخرى.. وغير ذلك لا يوجد أي مجال للقلق.

ويؤكد د. الخطيب إلى ضرورة أن يتجشأ “تكرع” الطفل مرتين كل رضعة ، مع تنظيم الرضاعة كل ٢-٣ ساعات ، مع رفع الطفل ٤٥ درجه على الوسادة لمدة ساعة بعد الرضاعه ستتحسن لديه الأعراض وتختفي من ٦ شهور إلى سنة ونص في ٨٠٪ من الحالات.

التعليقات مغلقة.